أهالى المندورة بكفر الشيخ يشيعون جثمان أحد ضحايا كورونا وسط إجراءات احترازية

شيع عدد كبير من أهالي قرية المندورة التابعة لمركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ، جثمان “إسماعيل حجازي” والذي توفي إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد، وذلك وسط إجراءات احترازية مشددة، مرتدين الكمامات الطبية، وضرب أهالي القرية المثل الأعلى  لتشييع جثمان ضحية فيروس “كورونا” المستجد “كوفيد 19″، من خلال التزام كامل بشأن التوجيهات الخاصة لإجراء عملية الدفن لضحايا الفيروس، وحضور المشهد من بعيد مشاركة منهم لذوي الضحية في حزنهم.

وكان بعض الأهالي ومن أسرة الضحية ، اصطفوا بناحية مقابر القرية، ووضع مسافات ما بينهم، لأداء صلاة الجنازة على روح الضحية ، خلال وجود الجثمان داخل سيارة الإسعاف، وسط مراقبة واحتياطات أمنية مشددة من رجال الشرطة بمركز شرطة دسوق .

وعقب أداء صلاة الجنازة على روح الضحية توجهت سيارة الإسعاف إلى قرب مقبرة الأسرة ونزل منها 4 أشخاص مرتدين بدل عزل وقائية، وحملوا الصندوق الذي به جثمان الضحية، ودخلوا به المقابر ليتوارى جثمان الضحية الثرى وفق الاشتراطات الصحية الخاصة بعملية دفن ضحايا “كورونا”.

 

وعندما انتهت عملية الدفن، خرج الأشخاص الاربعة، من المقابر، وخلعوا بدل العزل التي كانوا يرتدونها، وأحرقوها، فيما وجه رجال الشرطة بالانصراف من منطقة المقابر، منعًا لوجود أي تجمعات، وسط استجابة من الأهالي جميعًا.

 

يذكر أن مديرية الشئون الصحية في كفر الشيخ، سجلت 84 حالة جديدة، إصابة بفيروس كورونا المستجد، من بينهم 3 من الفنيين ،ممرض وممرضة يعملان بقسم العناية المركزة، وممرضة واحدة بقسم الجراحة بمستشفى دسوق العام.

 

أهالى المندورة بكفر الشيخ يشيعون جثمان أحد ضحايا كورونا (1)

 

أهالى المندورة بكفر الشيخ يشيعون جثمان أحد ضحايا كورونا (2)

 

أهالى المندورة بكفر الشيخ يشيعون جثمان أحد ضحايا كورونا (3)

المصدر: موقع اليوم السابع