من الجيزة للإسكندرية.. رحلة القبض على المتهمة بتعذيب طفلة زوجها حتى الموت بأكتوبر


07:28 م


الجمعة 22 يناير 2021

كتب – محمد شعبان:

6 أيام من الهروب حاولت معها سيدة الإفلات من المسائلة القانونية بعد تورطها في قتل طفلة زوجها بمسدنة 6 أكتوبر حتى أمكن ضبطها رفقة والد الطفلة.

بداية المأساة تعود إلى تلقي اللواء مدحت فارس نائب مدير مباحث الجيزة إشارة من مستشفى الشيخ زايد بوصول طفلة “3 سنوات” جثة هامدة بها آثار تعذيب.

وجه العميد علاء فتحي رئيس قطاع أكتوبر، بسرعة انتقال قوات الشرطة تحت إشراف العقيد محمد ربيع مفتش فرقة حدائق أكتوبر.

التحريات الأولية التي أشرف عليها الرائد هاني عماد رئيس مباحث قسم ثالث أكتوبر، وقادها معاونوه الرائدان فريد معاذ ومصطفى رشوان والنقيب محمد غراب توصلت إلى أن زوجة والد الطفلة وراء ارتكاب الواقعة لاسيما اختفائها بعدها.

وأشارت التحريات إلى أن المشكو في حقها اصطحبت الطفلة إلى المستشفى زاعمة “البنت وقعت من الدور التالت” لكن تبين بالفحص عدم إصابتها بكسور بل آثار خنق بالرقبة وتعذيب بالجسم خاصة الظهر.

زوجة الأب اختفت حينها من أروقة المستشفى. واكتشف رجال المباحث هروبها ووالد الطفلة إلى مسقط رأسها مركز كفر الدوار محافظة البحيرة.

ووجه اللواء محمود عبد التواب مدير مباحث الجيزة، بسرعة ضبط المتهمة وزوجها تنسيقا مع ضباط قطاع الأمن العام بوزارة الداخلية.

أمس الخميس، تمكنت مأمورية من ضبط المتهمة رفقة زوجها أثناء اختبائهما في محافظة الإسكندرية، وتم اقتيادهما إلى القسم للتحقيق.

وتحرر المحضر اللازم، وأحاله العميد عادل أبو سريع مدير فرقة جنوب أكتوبر، إلى النيابة العامة للتحقيق.