تقرير: آخر بدر فى 2020 استمر بالسماء مدة 15 ساعة بالتوقيت الشرقى

استمر آخر قمر مكتمل لعام 2020 في سماء الليل لمدة 15 ساعة كاملة حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، مما يجعله أطول قمر مكتمل في العام، والذى وصل إلى ذروة إضاءته في الساعة 10:30 مساءً بالتوقيت الشرقي وظل في السماء طويلا، حيث تطلع مراقبو النجوم نحو السماء لآخر ظاهرة فلكية لهذا العام الليلة الماضية.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، كان المصورون قادرون على التقاط المشهد المشرق عندما ارتفع القمر فوق قمم الجبال، وتم حصره بين الأشجار، والذى يسمى بـ”القمر البارد”، نسبة لقبيلة الموهوك الأمريكية الأصلية، ويشير إلى انخفاض درجات الحرارة في ديسمبر، مما يعني أن الشتاء قد حل.

كتب جوردون جونستون من ناسا في مدونة حديثة: “ضوء القمر سيتداخل مع عرض الشهب الرباعية السنوية، والمتوقع أن يكون نشطًا من 28 ديسمبر 2020 حتى 12 يناير 2021، ويبلغ ذروته في صباح 3 يناير 2021.”

 

ويشمل البدر الأخير في العام على مجموعة متنوعة من الأسماء، اعتمادًا على المكان الذي كان الناس يشاهدون فيه المشهد، حيث يُشار إليه أحيانًا باسم قمر الليل الطويل الكامل، والذي يشير إلى أن ليلة منتصف الشتاء طويلة بالفعل، ولأن القمر فوق الأفق يستمر لفترة طويلة، وفقًا لتقويم المزارع، وهناك لقب آخر للوثنيين الأوروبيين الذين أطلقوا عليه اسم القمر قبل عيد الميلاد.

 

وكان هذا البدر احتفالًا بالانقلاب الشتوي الذي يمثل بداية الشتاء، وفي نصف الكرة الجنوبي، حيث تنقلب الفصول، غالبًا ما يُطلق على قمر ديسمبر الكامل اسم قمر الفراولة أو قمر العسل أو قمر الزهرة.

 

ويشير جونستون إلى أنه يمكن أيضًا أن يطلق عليه اسم Chang’e Moon ، بعد نجاح الصين في إطلاق ثلاث مركبات هبوط على سطح القمر في هذا الوقت من العام.