إصابة أول طفلة بالهند بتلف أعصاب الدماغ وفقدان البصر بسبب كورونا

كشف معهد All India للعلوم الطبية عن أول حالة إصابة بتلف عصب الدماغ الناجم عن فيروس كورونا لدى طفلة أدى إلى إصابتها بعدم وضوح الرؤية، ووفقًا لتقرير صحيفة TIME NOW NEWS  يقوم الأطباء في قسم طب أعصاب الأطفال بإعداد تقرير عن الحالة الصحية للطفلة البالغة من العمر 11 عامًا.

حيث وجد الأطباء الذين عالجوا الطفلة أنها تعاني من متلازمة إزالة الميالين الحادة التي يسببها فيروس كوفيد -19 ، والتي يُعتقد أنها الحالة الأولى التي تم الإبلاغ عنها في الفئة العمرية للأطفال.

قال الدكتور شيفالي غولاتي رئيس قسم طب أعصاب الأطفال “إننا نخطط لنشر تقرير الحالة هذا لأننا أثبتنا أن حالتها كانت ناجمة عن فيروس كورونا، هذه الفتاة جاءت إلينا وهي تعاني من فقدان البصر أظهر التصوير بالرنين المغناطيسي الى وجود تلف في المايلين وإشارات المخ وتؤثر على الوظائف العصبية، المايلين هو الغطاء الواقي للألياف العصبية.

وقال التقرير إن الطفلة خرجت من المستشفى بعد تحسن حالتها بمساعدة العلاج المناعي واستعاد حوالي 50 % من بصرها، يعالج الأطباء في المعهد أيضًا طفلًا مصابًا بـ COVID-19 ، يبلغ من العمر 13 عامًا ، كان قد اشتكى من الحمى واعتلال الدماغ (تورم الدماغ) ومع ذلك ، لم يتم تأكيد ما إذا كانت الحالة الصحية للمراهق مرتبطة أيضًا بـكورونا من عدمه.

 

 

المصدر: موقع اليوم السابع