خيبة أمل جديدة.. علاج الإيدز يثبت فشله فى صد هجمات فيروس كورونا

كشفت دراسة بحثية أجراها علماء بجامعة أكسفورد أن عقار Lopinavir-ritonavir المركب لفيروس نقص المناعة البشرية لا يفيد المرضى في المستشفى الذين يعانون من الإصابة بفيروس كورونا، حيث  كان العلماء يأملون في أن توقف الأدوية المضادة للفيروسات تكاثر الفيروس لكن الشفاء والحاجة إلى العناية المركزة وخطر الوفاة لم تتغير كلها بسبب الأدوية التي تستخدم.

ووفقا لتقرير لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية تظهر النتائج النهائية في The Lancet الآن “دليلًا قويًا” على أن مزيج دواء فيروس نقص المناعة البشرية بين لوبينافير وريتونافير لا يعالج فيروس كورونا.

أحد العلاجات التجريبية العديدة التي يتم تجربتها في جميع أنحاء العالم ، كان العلماء يأملون في أن يكون العلاج المضاد للفيروسات قادرًا على وقف تكاثر فيروس كورونا في الجسم ، كما يفعل مع فيروس نقص المناعة البشرية.

لكن واحدة من أكبر التجارب على أدوية Covid-19 الواعدة وجدت الآن أنها لا تقلل من خطر احتياج المرضى للعناية المركزة أو الموت ، ولا تسرع من شفائهم.

أكدت دراسة أجراها علماء من جامعة أكسفورد أن عقار لوبينافير ريتونافير ليس علاجًا فعالًا للمرضى الذين يدخلون المستشفى بسبب كوفيد -19 ”.

لا يوجد حتى الآن علاج لـ Covid-19. تم العثور على بعض الأدوية ، مثل ديكساميثازون ، الستيرويد والذى تم منحه للرئيس الامريكى دونالد ترامب للحد من خطر الوفاة بين المصابين بأمراض خطيرة. لكن العلاج للعديد من الحالات يظل تجريبيًا.

قال البروفيسور مارتن لاندراي ، خبير أكسفورد الذي يقود تجربة RECOVERY التي جاءت النتائج منها: “تمت التوصية بعلاج Covid-19 مع تركيبة الأدوية Lopinavir-ritonavir في العديد من البلدان“. ومع ذلك ، تظهر نتائج هذه التجربة أنه ليس علاجًا فعالًا للمرضى الذين يدخلون المستشفى مع كورونا .

 

 

المصدر: موقع اليوم السابع