أول صور للسيدة “جازية” المحبوسة في منزل ابنها بعد القبض عليه بطنطا

ينشر “اليوم السابع” أول صور للسيدة “جازية مصطفى رسلان”، ابنة قرية كفر الشيخ سليم مركز طنطا، صاحبة واقعة الحبس فى المنزل على يد ابنها مصطفى بيومى خاطر لمدة عام، فى البلاغ المقدم ضده من شقيقته تتهمه بحبس الأم طمعا فى المعاشوألقت مباحث مركز طنطا القبض على نجلها والتحفظ على مقدمة البلاغ وعرضهما على النيابة العامة للتحقيق فى البلاغ.

ورصد ” اليوم السابع ” صورا للسيدة وهى نائمة على الكنبة فى غرفة بالطابق الأرضى ويجلس معها أحفادها، أكبرهم يدعى عبد الحميد مصطفى بيومي.

وشهدت قرية كفر الشيخ سليم التابعة لمركز طنطا بمحافظه الغربية، واقعة مؤسفة بعد أن تجرد مواطن يبلغ من العمر 58 عاما من مشاعر الإنسانية، وأقدم على حبس والدته لمدة عام كامل داخل المنزل، ووضع “جنزير وقفل” على الباب لمنعها من الخروج طمعا فى المعاش الخاص بها، والتى تصرفه عن زوجها ونجلها المتوفيان منذ فترة طويلة.

ورفض الابن العاق أن تقترب إحدى شقيقاته من المنزل للاطمئنان على والدتهما، بل قام بضرب اثنتين منهن وطردهن من أمام المنزل.

وقال مصطفى محمود زوج ابنة السيدة المحبوسة، بمنزل نجلها فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، إن السيدة تدعى “جازية”، وتعيش بقرية كفر الشيخ سليم مركز طنطا، ولديها 6 بنات ونجلها العاق وابن آخر كان يعمل أمين شرطة وتوفاه الله منذ سنوات، مشيرا إلى أنه تزوج من إحدى بناتها وانتقل للعيش معها بمدينة تلا بمحافظة المنوفية.

وأضاف أن حماه توفاه الله منذ سنوات قليلة وحرصا على حماته المسنة، اصطحبها لتعيش معه بالمنوفية، مشيرا إلى أنها تتقاضى معاشا شهريا مايقرب من 4000 جنيه شهريا عن زوجها ونجلها المتوفيين.

وأشار إلى أن نجلها العاق معروف بأنه سيئ السلوك ويتعاطى المخدرات، وقرر أن يستولى على معاش والدته، مشيرا إلى أن نجلها منذ عام توجه لمنزله فى ظل غيابه عن المنزل نظراً لسفره إيطاليا، واصطحب والدته للقرية، بعدما تعدى على شقيقته التى حاولت منعه فأصابها بجروح قطعية زاعما أنه أولى برعاية والدته.

وأكد أن السيدة المسنة انقطعت أخبارها منذ عام، وقام نجلها بحبسها فى المنزل وحصل منها على توكيل بصرف المعاش، مضيفاً أن بناتها ذهبن للمنزل لرؤيتها لكنه كان يرفض ويطردهن. 

وأوضح أنه حاول التدخل لإنقاذ حماته لكن نجلها حرض إحدى زوجاته، التي حررت محضر تحرش ضده، مؤكدا أن زوجته وشقيقتها ذهبن منذ 3 أيام لرؤية والدتهما وما أن شاهدهما شقيقهن حتى تعدى عليهم بالضرب وأصاب إحداهن بجرح قطعى بالرأس.

وأكد مصطفى محمود أن زوجته وشقيقتها لم يستطعن رؤية الأم وحاولن إدخال الطعام لها من تحت الباب، مؤكدا أن الأسرة اضطرت لرفع فيديو بالواقعة على مواقع التواصل الاجتماعى لسرعة تحرك الجهات المختصة لإنقاذ الأم من بطش نجلها.

السيدة-التى-حبسها-نجلها

التدخل-السريع-بتضامن-الغربية-تفحص-واقعة-حبس-مواطن-لوالدته-بطنطا-(2)

التدخل-السريع-بتضامن-الغربية-تفحص-واقعة-حبس-مواطن-لوالدته-بطنطا-(3)

التدخل-السريع-بتضامن-الغربية-تفحص-واقعة-حبس-مواطن-لوالدته-بطنطا-(1)
 

 

المصدر: موقع اليوم السابع