محافظ الفيوم: استقبلنا 86 ألف طلباً للتصالح حتى اليوم

أعلن الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، أن إجمالي عدد المتقدمين للتصالح في مخالفات البناء بجميع مراكز وقرى المحافظة بلغ 86840 طلباً حتى اليوم، مؤكداً أن المحافظة تولي هذا الملف أهمية بالغة، وتحرص على اتخاذ خطوات جادة للتيسير على المواطنين في إنهاء الإجراءات ودفع رسوم جدية التصالح.

وأوضح “الأنصاري” أن إجمالي المخالفات التي كانت مرصودة خلال الفترة الماضية بلغت 67086 مخالفة، تم التعامل على 36572 ألف مخالفة منها بالإزالة أو تصحيح المخالفة، ليصل إجمالي عدد المخالفات القائمة 30514 مخالفة، لافتاً إلى أنه بعد 15 يوليو الماضي، تم إنهاء إجراءات التصالح لهذه المخالفات.

وأشار المحافظ الى استكمال أعمال لجان حصر المخالفات بالوحدات القروية، من خلال تشكيل 165 لجنة فنية لإجراء رصد ميداني شامل لجميع مراكز وقرى وتوابع المحافظة وعددها 1800 قرية ونجع، وتسجيل كافة المنشآت القائمة بالفعل من مبانٍ وملاعب ومحال تجارية أو أي تعديات أخرى داخل وخارج الحيز العمراني على الأراضى الزراعية وأملاك الدولة، حيث تشمل كل مجموعة عمل رئيس الوحدة المحلية، ورئيس القسم الهندسي بالوحدة، ومدير الجمعية الزراعية، وممثلين عن إدارات التفتيش المالي والإداري، والتخطيط العمراني، والمتابعة الميدانية، والمتابعة المميكنة بالمحافظة، مشيراً إلى أن هذه اللجان قد انتهت من فحص 144747 عقار بمختلف أنحاء المحافظة، ورصدت 96343 مخالفة حتى الآن.

وكشف محافظ الفيوم عن إرسال نموذج موحد لمجالس المدن لتصنيف المخالفات الجديدة التي تم رصدها، مؤكداً أن مد مهلة التصالح حتى نهاية شهر اكتوبر الجاري يمثل فرصة لرؤية الوضع القائم بشكل أكثر واقعي، ويسهم فى التيسر على المواطنين الراغبين فى استيفاء ملفات التصالح.

وناشد المحافظ، جميع المواطنين من أصحاب المباني والعقارات المخالفة، سرعة التقدم بطلبات التصالح قبل نهاية شهر اكتوبر الجاري، حتى لا يقعوا تحت طائلة القانون، موضحاً أنه تم تخصيص رقم 01551150052 مفعل به خدمة الواتساب لاستقبال بلاغات المواطنين بشأن مخالفات البناء.

بحث الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، واللواء سامي الشناوي رئيس هيئة تنمية الصعيد، آليات تطوير ورفع كفاءة عدد من المشروعات الإنتاجية والخدمية على أرض المحافظة، بحضور المهندس أيمن عزت سكرتير عام المحافظة المساعد، واللواء حسن عفيفي رئيس الإدارة المركزية للمشروعات التنموية بالهيئة، و ذسامح سيد عباس مدير فرع الهيئة بالفيوم.

قال الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أنه تم خلال الاجتماع استعراض آليات رفع كفاءة عدد من المشروعات الانتاجية والخدمية مثل مشروع الدواجن التكاملي بالعزب، ومشروع إنتاج العلف “مصنع جرفس للأعلاف”، ورفع كفاءة موقف سيارات ركاب بنى سويف”كموقف نموذجي”، وكذلك تطوير وحدة الصيانة، وكذلك مشروع الإنتاج الحيواني بمركز طامية.

وأكد محافظ الفيوم حرص المحافظة على بذل كافة الجهود لإعادة الحياة للمشروعات المتعثرة، وتنفيذ مشروعات تنموية جديدة تعود بالنفع على المواطن الفيومي، مشيراً إلى تيسير كافة الإجراءات وتذليل العقبات أمام مسئولي هيئة تنمية الصعيد لسرعة تطوير وتأهيل المشروعات المقترحة، وذلك في ضوء الالتزام بالمواعيد والجداول الزمنية المقترحة للتنفيذ.

ولفت “التوني” إلى أن وفد هيئة تنمية الصعيد عقب لقاءه بالمحافظ، قام بزيارة ميدانية لقرية دسيا لمعاينة إحدى المناطق المقترحة لإقامة مركز للحرف التراثية، كما قام الوفد بزيارة لقطعة أرض أملاك دولة مساحتها 75 فداناً بقرية النصارية، لاستغلالها في تنفيذ مشروع لزراعة أشجار التوت وإنتاج الحرير، لدعم مشروع الحرف التراثية المزمع إنشاءه بقرية دسيا

المصدر: موقع اليوم السابع