صحة الإسكندرية تواصل العمل بالمبادرة الرئاسية للكشف المبكر عن الأمراض المزمنة

واصلت الفرق الطبية التابعة لمديرية الشئون الصحية بالإسكندرية عملها فى الكشف المبكر عن مرضى السكر وارتفاع ضغط الدم والسمنة والاعتلال الكلوى، ومتابعة المرضى السابق تسجيلهم، وتقديم العلاج المجانى فى ثامن أيام الحملة التى تنظمها وزارة الصحة بكافة محافظات الجمهورية.

وأشارت مديرية الصحة فى بيان لها أنه العمل بالحملة استمر على فترتين: الأولى من التاسعة صباحا وحتى الثالثة عصرا، والثانية من الثالية عصرا وحتى التاسعة مساء من خلال 255 فرقة طبية متواجدة داخل وحدات الرعاية الأولية بالمحافظة ونقاط ثابتة بالأندية ومراكز الشباب، علاوة على 35 فرقة متحركة تتوجه للمصانع والشركات وأماكن التجمعات.

من جانب آخر عقد الدكتور خالد جمال عبد الغنى، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، اجتماعا اليوم بمستشفى الرمد العام مع مديرى المناطق الطبية والإدارة الصحية ببرج العرب والإدارة العامة للطب الوقائى بالمديرية، وبحضور الدكتورة عزة الفناجيلى وكيل المديرية للشئون الوقائية، استعرض فيه نتائج الحملة ونسبة تحقيق المستهدف خلال الأسبوع الماضى.

وقدم عبد الغنى الشكر للإدارة الصحية ببرج العرب ومنطقة غرب الطبية لكونهما الأعلى تحقيقا للمستهدف بين مناطق الإسكندرية، كما ناقش بعض نقاط ضعف الأداء التى أدت إلى عدم تحقيق بعض الفرق الطبية المستهدف المطلوب.

ووجه وكيل الوزارة خلال الاجتماع إلى تكثيف الدعاية للحملة بكافة الوسائل مع التركيز على دور الرائدات الريفيات، وزيادة عدد الفرق المتحركة بالمصانع والشركات مع إعادة توزيع الفرق وتعديل اماكن تمركزها بما يتناسب مع كثافة المواطنين، مشددا على دور مديرى المناطق الطبية فى تنشيط العمل بالحملة.

المصدر: موقع اليوم السابع