تعرف على أسباب خوف خبراء الصحة من موسم الشتاء القادم وتفشى كورونا

يبدو أن الشتاء قد يزيد من تفاقم أزمة فيروس كورونا، حيث يساعد الهواء الأكثر برودة والجفاف على نمو الفيروس، وأيضًا مع بداية موسم الأنفلونزا، تكثر المخاوف الأخرى، ويخشى الخبراء أن ترتفع حالات الإصابة بفيروس كورونا في النصف الشمالي من الكرة الأرضية عندما تتغير الفصول لأن أمراض الجهاز التنفسي تميل إلى الازدهار خلال الظروف الجوية الباردة، الشتاء أيضًا يشهد ميل الناس إلى قضاء المزيد من الوقت في الداخل معًا عندما تكون التهوية أقل .

ووفقا لتقرير لصحيفة time now news قال الدكتور سيمون كلارك ، الأستاذ المساعد في علم الأحياء الدقيقة الخلوية بجامعة ريدينج: “من المنطقي أن نعتقد أن الأمر سيزداد سوءًا في الشتاء، حيث يمكن أن يؤدي كوفيد -19 إلى تفاقم موسم الإنفلونزا:

وفقًا للخبراء في مدرسة جونز هوبكنز للصحة العام فإن COVID-19 في الواقع سيجعل موسم الإنفلونزا القادم أسوأ.

كيشانا تايلور باحثة ما بعد الدكتوراه في قسم علم الأحياء الدقيقة وعلم الوراثة الجزيئية في مختبر دياز-مونيوز في جامعة كاليفورنيا والتي كانت تركز على العدوى بالفيروسات المصاحبة ، أكدت أن ارتفاع حالات COVID-19 يؤدي بالفعل إلى إجهاد الصحة وبمجرد بدء موسم الأنفلونزا، سيضيف هذا ضغطًا إضافيًا على تلك الأنظمة.

وأضافت: “يمكننا أيضًا أن نرى المزيد من العدوى المصاحبة للأنفلونزا COVID-19 أكثر مما نعتقد لأن الاختبارات المستخدمة بشكل شائع لـكورونا لها معدل مرتفع سلبي كاذب ، ويمكن أن تختلف موثوقيتها بناءً على نوع العينة المأخوذة المسحة أو البلغم أو اللعاب”.

مع العدوى المصاحبة للإنفلونزا  COVID-19 من غير المعروف ما إذا كان أحد الفيروسات يجعل المرضى أكثر مرضًا من الآخر ، أو إذا كانوا يتنافسون مع بعضهم البعض، أو إذا كانوا يتصرفون جنبًا إلى جنب لجعل المرضى أكثر مرضًا، وأكد الخبراء أن أفضل طريقة لتقليل فرصة الإصابة بالعدوى المصاحبة هى الحصول على لقاح الأنفلونزا وارتداء غطاء للوجه

المصدر: موقع اليوم السابع