إصابتك بمرضين مزمنين أو أكثر يزيد خطر إصابتك بكورونا بنسبة 48%

كشفت دراسة جديدة أن وجود حالتين صحيتين أو أكثر من الأمراض المزمنة يرتبط بزيادة خطر الإصابة بفيروس كورونا بنسبة 48%، وتعد الدراسة التى أجراها باحثون بقيادة جامعة جلاسكو بأسكتلندا، هى الأولى التى تربط بين كل من الأمراض المزمنة وتعدد الأدوية التى تتناولها وخطر الإصابة بفيروس كورونا، بحسب موقع “ميديكال“.

 

Annotation 2020-08-22 111543

وعلى الرغم أنه من المعروف أن خطر الإصابة بعدوى كوفيد 19 الشديدة يرتبط ببعض الحالات الصحية طويلة الأمد، إلا أنه لا يُعرف سوى القليل، حتى الآن، عن آثار الأمراض المزمنة وتناول العديد من الأدوية على مخاطر الإصابة بمضاعفات خطيرة لعدوى فيروس كورونا.

كان هذا الارتباط واضحًا بشكل خاص لأولئك الذين يعانون من اثنين أو أكثر من الحالات الصحية القلبية مثل مرض السكرى وارتفاع ضغط الدم.

 

2-covidtest

ووجد الباحثون أن وجود حالتين أو أكثر من هذه الحالات كان مرتبطًا بزيادة خطر الإصابة باختبار COVID-19 الإيجابى بنسبة 77%.

بشكل عام، كان الأشخاص المصابون بأمراض متعددة والذين يبدو أنهم أكثر عرضة لخطر الإصابة بـ COVID-19 هم من المناطق المحرومة اجتماعيًا واقتصاديًا، من ذوى البشرة السمراء، ويعانون من السمنة المفرطة، والذين يعانون من ضعف وظائف الكلى.

يعتقد الباحثون أن النتائج التى توصلوا إليها سيكون لها آثار على اتخاذ القرارات السريرية والصحية العامة مع استمرار جائحة كورونا فى جميع أنحاء العالم.

 

file-20200505-83730-u5l03p

 

قالت الدكتورة باربرا نيكول، من جامعة جلاسكو، التى قادت الدراسة: “تعد الأمراض المتعددة وتعدد الأدوية من التحديات العالمية للرعاية الصحية فى حد ذاتها. وتُظهر دراستنا أن وجود اختبار COVID-19 إيجابى هو أكثر شيوعًا لدى أولئك الذين يعيشون مع هذه الأمراض”.

قال البروفيسور فرانسيس ماير، أستاذ الممارسة العامة بجامعة جلاسكو، والخبير الرائد فى الأمراض المزمنة: “نظرًا لانتشار الأمراض المتعددة، لا سيما فى الفئات العمرية الأكبر سنًا، فإن الفهم الأكثر تفصيلًا للارتباطات بين هذه الحالات الصحية المعقدة وCOVID -19، كما هو منصوص عليه فى هذه الدراسة، سيحسن فهمنا للمخاطر ويساعدنا على تقديم المشورة بشكل أفضل لأولئك الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى الشديدة.”

تستند الدراسة إلى بيانات البنك الحيوى فى المملكة المتحدة، والتى ترتبط الآن بنتائج اختبار COVID-19، وشملت 428.199 بالغًا تتراوح أعمارهم بين 37-73 فى وقت التوظيف (2006-2010) فى جميع أنحاء إنجلترا وويلز.

المصدر: موقع اليوم السابع